الأحد, 01 ابرايل 2018 04:22 مساءً 0 23 0
صينيون ينشئون شركات وهمية “لإبتلاع” أموال مشاريع جزائرية
صينيون ينشئون شركات وهمية “لإبتلاع” أموال مشاريع جزائرية

كشف مسير وصاحب شركة جزائرية – صينية، تنشط في مجال البناء، عن تجاوزات وفضائح تتعلق بإبرام الصفقات والحصول على مشاريع من قبل صينيين، بلغت حد إنشاء شركات وهمية للظفر بمشاريع قيمتها مئات الملايير، فيما كشف بالوثائق، كيفية حصول صيني كمسير لشركة مناولة عن نسبة 97 بالمائة من قيمة صفقة إنجاز مشروع، وهو الذي يشغل منصب مسير للشركة التي ظفرت بالصفقة الرئيسية .
وذكر المدعو زيتوني مسعي، الحائز حصة 51 بالمائة من الشركة المختلطة المسماةCONSTRUCTION WHEN ZHENG ، الواقع مقرها بعين البنيان بالعاصمة، في تصريحات لـ”الشروق”، أنه عقد شراكته في المؤسسة المذكورة مع الطرف الصيني المدعوة غ. لينغ، شهر نوفمبر 2010، ليكتشف بعد مرور ثلاث سنوات وجود عدة تجاوزات تتعلق بأموال الشركة وكيفية الحصول على المشاريع وإبرام الصفقات، لم يجد لها توضيحات إلا عندما أصبح المسير الرئيسي للشركة، بموجب عقد جمعية عامة غير عادية وتعديل القانون الأساسي والسجل التجاري .
ويضيف المصدر، أن المسيرة السابقة للشركة أي الطرف الأجنبي، عينت أحد الموظفين الصينيين بمنصب مدير عام من خلال وكالة وصفها بغير القانونية دون علم الشريك الثاني الحائز 51 بالمائة من أسهم الشركة، وهي الوكالة التي تسمح للموظف الصيني بالقيام بمهام عقد الصفقة ومناقشة التفاصيل الخاصة بمشروع يخص الشركة العمومية “ايميتال” للبناء، وأشار المصدر، لوجود موظفين صينيين بشركته استحدثوا مؤسسات وحصلوا على مشاريع بالملايير .
ويشير مضمون مراسلة حملت توقيع المدعو زيتوني مسعي مسير شركة “وان زانغ” للبناء، وجهت نسخ منها لوزير الصناعة، ووزير السكن والعمران والمدينة والرئيس المدير العام للمجمع العمومي”IMETAL”، إلى حدوث تجاوزات في الصفقة رقم 14/2015، المبرمة بين شركة “وان زانغ” للبناء والشركة العموميةBATIMETAL IMMOBILIER، من أجل تجسيد مشروع سكنات وفيلات بجنان تشولاق حسان ببوزريعة، وزعم أن إدارة شركة “باتيمتال العقارية”، رفضت التعاون معه كمسير جديد للشركة وقامت بعدها بتوجيه إعذارات لشركته، قبل أن تفسخ عقد صفقة إنجاز المشروع .

إدارة باتيمتال: لم نرتكب تجاوزات والشركة أخلت بالتزاماتها

من جهتها، أوضحت إدارة “ايميتال” ممثلة في مدير الإدارة والمالية ومديرة الشؤون القانونية والتجارية، وباستظهار وثائق، أنها فسخت عقد صفقة إنجاز سكنات وفيلات ببوزريعة مع شركة “وان زانغ”، بسبب إخلال هذه الأخيرة بشروط الصفقة وآجال تسليم المشروع، من خلال اتخاذ الإجراءات القانونية، في مقدمتها إرسال إعذارات وتبليغها عن طريق المحضر القضائي، قبل أن تقوم بفسخ العقد بعد إهمال الشركة المنجزة للمشروع، حسب مضمون محضر معاينة بتاريخ 15 فيفري 2018، فيما تساءلت “كيف يمكن العمل مع شركة بمسيرين وسجلين تجاريين؟”، نافية ارتكابها أي تجاوزات أو عراقيل للشركة.

المدير العام لـ”باتيمتال” لـ”الشروق:
“سنقاضي “وان زانغ” لمنحها 97 بالمائة من المشروع لشركة مناولة”
واتصلت “الشروق” بالرئيس المدير العام لشركة “باتيمتال”، حسان ياحي، الذي أوضح أن إدارته اتبعت جميع الإجراءات القانونية المنصوص عليها في قانون الصفقات فيما يخص عملية منح وفسخ عقد صفقة المشروع المذكور، ليؤكد أنه سيتم متابعة “وان زانغ” قضائيا، لمنحها 97 بالمائة من قيمة الصفقة لإحدى شركات المناولة، وأضاف “وان زانع لم تحترم شروط الإنجاز، وتم فسخ عقدها، أما المشاكل الأخرى تبقى شأنا داخليا بين مسؤوليها”.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

khalil louali
المدير العام
مؤسس موقع raseloued.net

sss

شارك وارسل تعليق

بلوك المقالات

الفيديوهات

الصور

الكاريكاتير

استمع الافضل

آراء الكتاب