الأحد, 13 مايو 2018 11:15 صباحًا 0 93 0
كيفية الحفاظ على مستوى السكر في الدم اثناء الصيام
كيفية الحفاظ على مستوى السكر في الدم اثناء الصيام

كيفية الحفاظ على مستوى السكر في الدم اثناء الصيام


 
يجب على مريض السكر الحذر أثناء شهر رمضان، لأن الصيام قد لا يكون مناسب له و قد يقوم بعمل مخاطر صحية و مضاعفات كثيرة، و لتجنب هذه المخاطر يجب أن يتم استشارة الطبيب المعالج في أمر الصيام، و في حالة صيام المريض يجب مراقبة نسبة السكر في الدم طوال اليوم، و القيام بعمل نظام غذائي صحي، و تجنب الحلويات و السكريات بقدر الامكان، و ممارسة الرياضات الخفيفة مثل المشي لمدة نصف ساعة ثلاثة أيام في الأسبوع .

صيام مرضى السكري في شهر رمضان
– مرض السكري في الدم له أكثر من نوع، فالنوع الأول منه، يصيب بنسبة كبيرة الشباب و الاطفال و يكون الاعتماد الرئيسي في علاج هذا النوع من المرض على الأنسولين، و النوع الثاني من السكري  يحدث بسبب السمنة أو بسبب بعض العوامل الوراثية، و يكون علاجه عن طريق استخدام الأدوية الخافضة للسكر، و محاولة علاج اسباب الإصابة به مثل عمل نظام غذائي صحي ينقص فيه المريض من وزنه .

– الصوم في رمضان قد يكون له بعض المخاطر الصحية على مريض السكري، خاصةً الذين يتناولون أدوية تقوم بتخفيض مستوى الجلوكوز في الدم، فيجب لهؤلاء المرضى أن يقوموا باستشارة الطبيب في أمر الصيام، للتأكد من عدم وجود أي مخاطر في صيامهم، و يجب أن يقوم الطبيب بوضع بعض التحذيرات التي تساعدهم في تجنب كل ما يمكن أن يزيد من المخاطر عليهم.


 
و بعد الافطار في رمضان يكون جسم المريض في احتياج الى الطعام اكثر من المعدل الطبيعي للاحتياج، و ذلك قد يؤدي الى حدوث ارتفاع في نسبة الجلوكوز في الدم خاصةً في ساعات الليل، و من الجانب الديني ففي حالة أن الصيام يشكل خطراً على الإنسان، يمكن الافطار في شهر رمضان و عدم الصيام لكي لا تحدث أي مضاعفات للمريض .

نصائح لمرضى السكري لتجنب حدوث اي مضاعفات خلال فترة الصيام
– يجب على مرضى السكر في الدم أن يقوموا بقياس نسبة السكر في الدم، أثناء الصيام، و المواظبة على فعل ذلك للتحكم في النسبة و مراقبتها، فهذا يعتبر من أهم الأشياء لمريض السكر لمعرفة مدى احتياج الجسم للأنسولين أثناء فترة الصيام، و إذا لاحظ المريض أن السكر لديه ظهر فيه ارتفاع أو انخفاض في نسبته، يجب محاولة ارجاع مستويات السكر إلى معدلها الطبيعي، لكي لا يحدث المزيد من المضاعفات لدى المريض، و يمكن استشارة الطبيب لمعرفة كيفية التحكم في السكر في الدم، و لفهم الاوقات التي يجب على المريض أن يفطر فيها لكي يتجنب أي مخاطر .

– يجب أن يهتم المريض بالتغذية المناسبة له و لجسده، و أن يقوم بعمل نظام غذائي صحي، و يمكن تناول الوجبات الكبيرة في وجبة الإفطار و الأطعمة الغنية بالدهون و الكربوهيدرات، و تناول كميات طعام بسيطة بجانب كمية قليلة من الطعام الغني بالكربوهيدرات، التي يمتصها الجسم بسهولة شديدة، و من امثلتها الحليب و التمر.

و يفضل تناول السحور في وقت متأخر من الليل و قبل بداية الصيام بوقت قليل، و تناول الكربوهيدرات المعقدة مثل خبز الحبوب الكاملة و تناول الخضراوات، لكي تعطي احساس بالشبع و تزيد من طاقة الجسم و نشاطه، و يجب الحذر من تناول الحلويات و محاولة منعها، او تناول كميات قليلة جداً منها أثناء شهر رمضان .

– يجب على المريض أن يواظب على ممارسة التمارين الرياضية أثناء شهر رمضان، و محاولة ممارسة الرياضات الخفيفة مثل المشي لمدة نصف ساعة، لثلاثة أو أربعة أيام في الاسبوع، و محاولة تجنب الرياضات العنيفة لكي لا تقوم بعمل اي نتائج عكسية .

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

khalil louali
المدير العام
مؤسس موقع raseloued.net

sss

شارك وارسل تعليق

بلوك المقالات

الفيديوهات

الصور

الكاريكاتير

استمع الافضل

آراء الكتاب